تسريبات .."علي مملوك" رئيساً لسوريا في المرحلة الاتنقالية

بالتوازي مع التغريدات الأخيرة الصادرة من حساب الإعلامي الإسرائيلي "إيدي كوهين" التي تتحدث عن موعد رحيل "بشار الأسد" وشراءه قصراً جديداً في روسيا، تسربت معلومات في مواقع التواصل الإجتماعي تشير إلى أن روسيا وافقت على أن يكون "علي مملوك" رئيساً للمرحلة الانتقالية القادمة في سوريا.

وبحسب المعلومات المسربة عن مصدر غير معلوم فإن "علي مملوك" اشترط على الجانب الروسي مساعدته على إخراج إيران من الساحة السورية، كما ذكرت المعلومات أن إيران ستتعرض لضربة عسكرية موجعة دون تحديد الطرف الذي سيقوم بتنفذها.

وأشارت نفس المعلومات إلى أن التغيير القادم في سوريا سيتم بمساعدة روسية، وأن دولة الإمارت ستفرج عن 3 مليارات مودوعة باسم "بشار الأسد" لتسديد الدين الروسي المترتب عليه.

ويرى مراقبون أن تسريب هذه المعلومات يشير إلى ما يدور في الكواليس الدولية في الوقت الراهن لاسيما وقد سبق الإشارة إلى معلومات متقاربة من قبل (منجمين) على قنوات إعلامية موالية، لكن مراقبون آخرون يقولون إن تسريبها لا يتعدى كونه من أجل التداول الإعلامي فقط.