loader

قطر تدعو لـ إنقاذ ما تبقّى مِن سوريا

دعا وزير الدولة لـ شؤون الدفاع القطري (خالد بن محمد العطية)، اليوم الأحد، لـ اتخاذ موقف في إنهاء معاناة السوريين وإنقاذ ما تبقّى مِن سوريا.

وقال "العطية" خلال جلسة في منتدى الدوحة 2019، إن "الأمور خرجت عن السيطرة وكل طرف ينظر للقضية السورية من منظوره، وليس من منظور السوريين".

وأضاف "العطية" - حسب صحيفة "العربي الجديد" - أن "جهود الحل لا تسير وفق مصلحة الشعب السوري، وهي ليست كما يجب لـ إخراج السوريين من مأزقهم"، داعياً إلى "إنقاذ ما تبقّى مِن سوريا".

وكان أمير قطر (تميم بن حمد آل ثاني) قد افتتح، أمس السبت، منتدى الدوحة 2019 تحت شعار "الحوكمة في عالم متعدد الأقطاب"، وذلك بحضور عدد من رؤساء الدول والحكومات، إضافةً لـ مشاركة شخصيات عدّة مِن ضمنهم "ايفانكا ترمب" ابنة الرئيس الأميركي، والسيناتور الأميركي "ليندسي غراهام".

يشار إلى أن قطر ما تزال ترفض إعادة علاقتها مع نظام الأسد، منذ أن قرّر مجلس التعاون الخليجي (السعودية والإمارات وسلطة عُمان، والبحرين، والكويت، وقطر)، شهر آذار 2012، سحب سفرائها مِن سوريا، قبل أن تعيد دولتا الإمارات والبحرين فتح سفارتيهما مع "النظام"، العام الفائت.