ترامب "يتوعد" تركيا وماكرون يرى أن العملية العسكرية قد تعيد خلافة "داعش"


دعا الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون تركيا إلى وقف عمليتها العسكرية في شمال شرق سوريا بأسرع وقت بحسب ما نقلته وكالة فرانس برس. وأضاف ماكرون أن العملية تهدد بمساعدة داعش في إعادة إقامة خلافته

وندد ماكرون بالعملية العسكرية بشدة ورأى أنها جاءت بقرار أحادي الجانب، داعياً أنقرة إلى إنهائها بأسرع وقت.

فيما قال الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، اليوم، الخميس، عبر تويتر، إن تركيا كانت تخطط لمهاجمة الأكراد منذ زمن بعيد مضيفاً أن الولايات المتحدة الأميركية لا تملك جنوداً في المنطقة التي تتم مهاجمتها اليوم

وفي ما بدا محاولة لتبرير قرار الانسحاب العسكري الأميركي المفاجئ من سوريا، كرر ترامب قوله إنه "يحاول إنهاء الحروب التي لا تنتنهي" والتحدث إلى الطرفين

وأضاف ترامب أن البعض يريد من واشنطن الدفع بعشرات الآلاف من الجنود إلى المنطقة للبدء بالحرب مجدداً، مذكراً أن تركيا عضواً في منظمة حلف شمال الأطلسي، فيما يدعو البعض الآخر إلى ترك الأكراد يخوضون معركتهم

واختتم ترامب تغريدتيْه بالقول "برأيي يجب ضرب تركيا اقتصادياً بقوة شديدة، وفرض عقوبات عليها في حال لم تتبع قواعد اللعب. أراقب (الوضع) عن كثب"