ألمانيا تحذر من موجة لجوء غير مسبوقة

حذرت ألمانيا من موجة لجوء قد تجتاح أوروبا، بشكل أكبر مما كان عليه الحال في عام 2015، بعد سيطرة تنظيم داعش على مساحات واسعة من سوريا والعراق.

ودعا وزير الداخلية الألماني هورست زيهوفر، في تصريحات لصحيفة “بيلد أم زونتاغ” الألمانية الأسبوعية نشرتها في عددها الصادر اليوم الأحد إلى مزيد من التضامن بين الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي

وفي ظل زيادة أعداد اللاجئين في الجزر اليونانية حالياً، قال زيهوفر: “يتعين علينا تقديم المزيد من المساعدة لشركائنا الأوروبيين في الرقابة على الحدود الخارجية للاتحاد الأوروبي، تركناهم بمفردهم طويلاً”.

وأردف الوزير الألماني “إذا لم نقم بذلك، سنعايش موجة لجوء مثل عام 2015 وربما أكبر مما كانت عليه قبل أربعة أعوام”.

وأضاف زيهوفر: “سنتخذ جميع الإجراءات، بالتعاون مع رئيسة المفوضية الأوروبية الجديدة أورزولا فون دير لاين، لعدم تكرار ذلك”.

وتابع الوزير بالقول: “لدينا الدعم التام من جانب المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، من أجل القيام بذلك”.

ومن المقرر أن يجري وزراء داخلية دول الاتحاد الأوروبي مناقشات بشأن الهجرة في اجتماع يعقد بعد غد الثلاثاء.