السيسي يوجه رسالة للشعب المصري

وجه الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي كلمة إلى مواطنيه أكد فيها أن "المعركة مع الإرهاب لم ولن تنتهي بدون إرادة شعبية عازمة على القضاء عليه بشتى أنواعه إن كان إرهاب عقول أو أنفس" ، لكن لم يتطرق أبدا إلى دعوات الاحتجاج في بلده على حكمه .

وقال السيسي في منشور على حسابه الرسمي في موقع "فيسبوك": "سلام على كل من روى بدمائه الزكية تراب هذا الوطن العظيم، اليوم نال الإرهاب الغاشم عددا من أبنائنا الأبرار، الذين ضحوا بأرواحهم الغالية فداء لهذا الوطن".

وأضاف: "إن سرطان الإرهاب لا زال يحاول خطف هذا الوطن ولكننا صامدون، نحاربه بكل ما أوتينا من قوة وإيمان وإنا لمنتصرين بإذن الله ثم بفضل جيش مصر القوي، جيش مصر الذي كان ولا زال العقبة التي تتحطم عليها مطامع وأفكار أصحاب النفوس الخبيثة".

وتابع السيسي: "شعب مصر العظيم، أود أن أؤكد أن معركتنا مع الإرهاب لم ولن تنتهي بدون إرادة شعبية عازمة على القضاء عليه بشتى أنواعه، سواء كان إرهاب العقول أو الأنفس، ولذلك أود أن تكون غاية أمتنا هي القضاء على هذا الإرهاب وإعلاء مصلحة الوطن.

واعتبر مراقبون أن النظام المصري يحاول أن يشغل الرأي العام الثائر ضده بالحديث عن الإرهاب وبأن مصر تواجه خطرا كبيرا يتهددها في داخل ، وذلك من أجل تبرير البطش فيما لو تصاعدت الاحتجاجات ضد الرئيس السيسي .