فارس الشهابي يتوقع تراجع الدولار أمام الليرة.. ويعد بـ "قرارات هامة"

توقع رئيس "اتحاد غرف الصناعة" التابعة للنظام، فارس الشهابي، أن يتراجع سعر صرف الدولار الأميركي مقابل الليرة السورية، وذلك بعد أن وصل مؤخراً إلى 650 ليرة مقابل الدولار الواحد.

ونقلت مواقع موالية عن الشهابي قوله: "لاأتوقع صعوده كثيراً (الدولار مقابل الليرة) بل أتوقع نزوله قريباً جداً".

وتحدث الشهابي عن "ثبات اقتصاد النظام" خلال السنوات الماضية، زاعماً أن "المتآمرين" توقعوا وصول الدولار الأميركي الواحد إلى ألفي ليرة سورية، على حد وصفه.

ودعا الشهابي إلى عدم المشاركة بالمضاربة في العملة عبر شراء وتخزين الدولار.

وألمح الشهابي إلى "انفراجة قريبة"، كعادة مسؤولي النظام عند وقوع الأزمات، قائلاً: "هناك قرارات اقتصادية و نقدية هامة على الطريق".

وأوضح أن "الدولار سينخفض و بشكل أسرع مما نتوقع".

ومع الهبوط المضطرد في قيمة الليرة، توقع محللون أن يرتفع الدولار الأميركي الواحد إلى 1000 ليرة سورية، مايعكس الحالة المعيشية المتردية التي يعيشها السوريون في مناطق سيطرة النظام.