قادمون من سوريا.. كوسوفو تُعيد العشرات من مواطنيها

وكالات - قاسيون: أعادت جمهورية كوسوفو، السبت 20 نيسان 2019، العديد من مواطنيها على متن طائرة إلى أراضيها، قادمين من سوريا وذلك تحت حراسة أمنية مشددة.

 

وذكرت مصادر رسمية كوسوفية أن عشرات من الأطفال والنساء ممن هم أقارب لمقاتلين في سوريا، عادوا إلى موطنهم الأصلي كوسوفو تحت حراسة أمنية مشددة.

 

وقال وزير العدل في كوسوفو "أبيلارد تاهيري" أن "العملية المقررة لعودة بعض من مواطنينا من سوريا انتهت بنجاح".

 

وغادر أكثر من 300 مواطن كوسوفي بينهم نساء وأطفال إلى سوريا بعد عام 2012، حيث قتل حوالي 70 رجلاً كانوا يقاتلون بصفوف "جماعات متطرفة".

وأشارت الشرطة إلى أن حوالي 150 امرأة وطفل تعرّضوا للأسر بعد هزيمة تنظيم داعش في آخر معاقله شرق سوريا.

 

وكانت جمهورية كوسوفو قد أقرّت قانوناً في عام 2015 يُعاقب من يشترك في صراعات خارجية بالسجن لمدة تصل إلى 15 عاماً.