وفود خليجية تزور «المقامات المُقدّسة» في العاصمة السورية

وكالات(قاسيون)-شهدت منطقة السيدة زينب جنوب دمشق، حضوراً لوفود من الزوّار الشيعة، من الخليج العربي، وصلوا دمشق قادمين من العاصمة اللبنانية بيروت.

وذكر موقع «صوت العاصمة» المحلي، أن الحافلات التي تقل زواراً شيعة، من البحرين وقطر، دخلوا إلى البلدات التي سيطر عليها النظام مؤخراً بموجب اتفاق التسوية، كجولة سياحية ضمن تلك البلدات، على غرار الجولات التي تُجرى لهم في أحياء دمشق.

وأشار الموقع إلى أن حافلتين سياحيتين، يرافقهما سيارات تابعة للميليشيات الشيعية، دخلت ببيلا وبيت سحم، كمرور طريق، والاطلاع على المناطق التي كانت خاضعة لسيطرة المُعارضة السورية.

ونوه الموقع إلى أن زيارة القطريين على وجه الخصوص تعتبر جديدة، في حين تعتبر الوفود الكويتية والبحرينية، من أكثر الوفود زيارة من الخليج العربي، فضلاً عن وفود أخرى من دول إيران والعراق ولبنان وأفغانستان.

وزادت زيارة الوفود الشيعية التي تقصد دمشق، بعد انتهاء العمليات العسكرية لقوات النظام والميليشيات الأجنبية الموالية له في ريف دمشق، في أيار 2018.