شركة طيران إماراتية تدرس إعادة تشغيل رحلاتنا إلى سوريا

وكالات(قاسيون)-أعلنت شركة الطيران الإماراتية «فلاي دبي»، اليوم الأربعاء، أنها تدرس إعادة تشغيل رحلاتها الجوية إلى مطار دمشق الدولي.

وقالت الشركة إن الشركة تتبع توجيهات الهيئة العامة للطيران المدني في الإمارات، وأكدت أنها بصدد دراسة خيار إعادة تشغيل رحلاتها إلى السوق السوري، مشيرة إلى أنها ستعلن عن أي تحديثات تشغيلية بمجرد اتخاذ القرار من قبل السلطات المعنية بالسماح للناقلات الوطنية الإماراتية بإعادة تشغيل رحلاتها إلى سوريا، وفقا لجريدة عنب بلدي المحلية.

وكانت الشركة قد نفت استئناف رحلاتها إلى العاصمة السورية دمشق، وطالبت وسائل الإعلام بتحري الدقة والاعتماد على المصادر الرسمية، في تغريدة لها عبر تويتر.

وجاء في التغريدة: «فلاي دبي تنفي صحة التقارير الإعلامية التي تتحدث عن استئناف رحلاتها إلى العاصمة السورية دمشق، وتدعو وسائل الإعلام لتحري الدقة والاعتماد على المصادر الرسمية».

وتوقفت رحلات الشركات الإماراتية إلى سوريا بسبب اندلاع الثورة السورية منذ 8 سنوات، ولكن مع إعادة فتح السفارة الإماراتية في دمشق، باتت تتحدث عدة تقارير إعلامية عن أن الإمارات تستعد لاستئناف رحلاتها إلى دمشق عبر خطوطها الجوية مثل طيران الإمارات و فلاي دبي والاتحاد للطيران.