مجزرة جديدة للتحالف الدولي بقصف على بلدة شرق دير الزور

دير الزور(قاسيون)-قُتل 17 مدني وأصيب آخرون، اليوم السبت، في قصف للتحالف الدولي بقيادة أمريكا، على بلدة هجين الخاضعة لسيطرة تنظيم الدولة شرق دير الزور

وكشفت مصادر محلية، ان 4 طائرات أمريكية وقاذفة B1 تناوبت على قصف البلدة التابعة لمدينة البوكمال شرق دير الزور، مما أسفر عن مقتل 17 مدني نصفهم أطفال.

وجاء القصف، بالتزامن مع اشتباكات عنيفة بين تنظيم الدولة وقوات سوريا الديموقراطية في محيط المدينة أسفرت عن سقوط قتلى وجرحى من الطرفين.

وتعتبر مدينة هجين، التي حوصر فيها التنظيم، أبرز معاقل التنظيم في سوريا، الواقعة على الضفة اليسرى لنهر الفرات الذي يحيط بها من 3 جهات، وتضم عددا من القرى والمزارع هي غرانيج والكشكية وأبو حمام والبحرة وحوامه وأبو الخاطر وأبو الحسن، وهي قرى وبلدات يتمركز بها التنظيم أيضا.

وسبق أن أعاد تنظيم الدولة هيكلية انتشار عناصره في المناطق التي استعاد السيطرة عليها مؤخراً بريف دير الزور الشرقي خلال اليومين الماضيين.