قتلى وجرحى من قسد بنيران التحالف الدولي في ديرالزور

دير الزور (قاسيون) – قتل وأصيب العديد من عناصر من قوات سوريا الديموقراطية، أمس الأربعاء جراء ضربات جوية بالخطأ من قبل طيران التحالف الدولي في ريف ديرالزور.

وأفادت قناة «روسيا اليوم» نقلا عن مصدر عسكري-دبلوماسي روسي، أن الغارات الأمريكية الخاطئة تسببت بمقتل 6 مقاتلين من قسد وإصابة 15 آخرين أثناء هجومهم على تنظيم الدولة في منطقة هجين، إضافة إلى فقدانهم أراض لصالح التنظيم.

وأوضحت بأن «وحدات من قوات سوريا الديمقراطية حاولت مهاجمة مواقع داعش في محيط مدينة هجين بدعم أمريكي، لكن غياب التنسيق بين القوات الكردية والأمريكية أفشل العملية، مؤديا إلى فرار المقاتلين الأكراد بشكل جماعي من ساحة القتال وفقدانهم المنطقة التي استعادوها من داعش سابقا ووقوعها مجددا في أيدي التنظيم».

وأضاف المصدر أن «الأفعال غير المهنية للطيران الأمريكي أثناء توفيره غطاء جويا للهجوم الكردي أسفرت عن توجيه طائرتين مقاتلتين من نوع "إف-16" تابعتين للتحالف الدولي ضد داعش بقيادة واشنطن، ضربات جوية للقوات الكردية بالخطأ أثناء شنها الهجوم»