زوجان يقضيان أمام طفلتهما في شجار عائلي بدير الزور

(قاسيون)-قضا زوجان أمام طفلتهما الصغيرة في حي القصور بمدينة دير الزور، بعد أن أطلق أحدهما النار على الآخر، دون معرفة الأسباب الحقيقية وراء ذلك.

وذكرت وسائل إعلام محلية موالية للنظام السوري، أن طفلة الزوجين المتخاصمين كانت الشاهد الوحيد على فصولها والتي لا تتجاوز الثامنة من العمر.

في حين أفاد جيران العائلة المنكوبة، أنه عند الساعة 8 صباحاً حدثت مشكلة بين الزوج وزوجته وكانت أصواتهما مسموعة للجميع في الجوار، وحوالي الساعة العاشرة والنصف صباحاً، سمع صوت إطلاق نار أولي تلاها بدقائق صوت إطلاق نار ثاني، ومن ثم عم الهدوء ولم يسمع أي صوت، وأن طفلتهما الصغيرة هرعت إليهم في حالة رعب، وهي تصيح أن والديها ماتا.

ورجحت وسائل إعلام محلية، أن الدقائق القليلة الفاصلة بين إطلاق النار تثبت فرضية انتحار القاتل، ولم يتم معرفة المنتحر بينهما.