طهران تعلق على قصف الحرس الثوري لمواقع تنظيم الدولة شرق سوريا

وكالات(قاسيون)-أعلن المتحدث باسم الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي، أن الضربة الصاروخية التي وجهها الحرس الثوري ادعى أنها استهدفت تجمع لتنظيم الدولة شرق دير الزور فجر اليوم، «أثبتت إرادة طهران على محاربة الإرهاب».

وقال قاسمي في مؤتمره الصحفي الأسبوعي: «ما يمكن لنا إعلانه بصراحة هو الإرادة الجدية لإيران في ضرب مقار الإرهابيين، وفجر اليوم رأينا هذه الإرادة من قبل فدائيي حرس الثورة الإسلامية»، على حد وصفه.

وشن الحرس الثوري فجر اليوم هجوما صاروخيا باليستيا على مواقع لتنظيم الدولة في البوكمال شرقي الفرات في سوريا، ضمن عملية أطلق عليها «ضربة محرم»، فيما تحدثت وسائل إعلام إلى ان صاروخين من أصل ستة سقطوا في ولاية إيرانية.  

وخلّف هجوم شنه تنظيم الدولة في 22 من الشهر الجاري، استهدف عرضا عسكريا في مدينة الأهواز جنوب غربي إيران، عشرات القتلى والجرحى في صفوف الحرس الثوري الإيراني.