قسد تعلن قتل 220 عنصر من تنظيم الدولة بدير الزور

وكالات(قاسيون)-أعلنت قوات سوريا الديموقراطية (قسد)، اليوم الأحد، أنها تمكنت من قتل 220 عنصرا من تنظيم الدولة في ريف دير الزور الشرقي.

وكشف «كينو كبرئيل»، الناطق الرسمي باسم قسد، في تصريح لموقع «العربية نت»، عن «مقتل 220 مقاتلاً من قوات داعش في المرحلة الثالثة من حملتها العسكرية باتجاه مدينة دير الزور في الشمال الشرقي من سوريا».

وقال كبرئيل، لـ «العربية» إن «المعارك تستمر حالياً على عدّة محاور وهي الباغوز، حيث نؤمن النقاط الدفاعية بعد تحرير قرية الشجلة، وهناك تقدّم لقواتنا بحدود 2 إلى 3 كم خلال الأسبوع الماضي، وهي تسيطر على نقاط تمركز جديدة وتدعّمها».

وأضاف: «الاشتباكات العنيفة تُبطئ من تقدم قواتنا، لكن هناك محاور أخرى نتقدم فيها مئات الأمتار بشكلٍ بسيط في كلّ مرة، كما هي الحال في محور هجين».

ووفق كبرئيل، فإن تعداد قوات سوريا الديموقراطية في تلك المنطقة يتجاوز عدّة آلاف، وهم يشاركون في عملية عسكرية مباشرة، دون أن يتم تحديد جول زمني لإنهاء المعارك في آخر معاقل التنظيم شمال شرقي البلاد، لكنه في الوقت عينه، يرجح أن تستمر المعارك على أقل تقدير نحو شهرين وربّما أكثر.