ضحايا وتدمير مشفى بقصف على قرية شرقي ديرالزور

دير الزور (قاسيون) – أفادت صفحات إعلامية محلية اليوم الجمعة، أن القصف المدفعي لقوات سوريا الديموقراطية، الذي استهدف قرية الباغوز شرقي ديرالزور، تسبب بمقتل مدني وتدمير مشفى.

وأوضحت أن إحدى المشافي في قرية الباغوز شرق مدينة دير الزور تعرض لعشرات الغارات من التحالف الدولي والقذائف المدفعية والصاروخية، ما أسفر عن دمار كبير فيها وخروجه عن الخدمة.

كما قتل مدني وأصيب آخرون نتيجة غارة لطيران التحالف الدولي على القرية.

وسبق أن أطلقت قوات سوريا الديمقراطية قبل أيام بدعم من التحالف الدولي بقيادة أمريكا، ، هجوماً واسعاً على آخر جيب تحت سيطرة تنظيم الدولة في شرق سوريا.

ونقلت وكالة فرانس برس عن قيادي في قسد، قوله إن «قواتنا بدأت اليوم الهجوم على آخر معاقل تنظيم داعش في هجين بدعم مدفعي وجوي كثيف»، وأضاف أن طائرات التحالف الدولي تنفذ «قصفاً مستمراً» على البلدة، مرجحاً أن تكون «المعارك شرسة مع وجود تحصينات لداعش».