النظام يفرض على الخارجين من سوريا «إذن» من شعبة التجنيد

وكالات(قاسيون)-فرضت «إدارة الهجرة والجوازات» التابعة للنظام السوري على الأشخاص الراغبين بمغادرة البلد من الشبان، الحصول على «موافقة سفر» من شعب التجنيد في المحافظات.

ونقلت وسائل إعلام موالية عن مصدر في الإدارة، أن القرار صدر من وزارة الدفاع، ويقضي بالحصول على موافقة سفر من شعبة التجنيد لكل من يتراوح عمره بين 17 إلى و42 عامًا عند مغادرة البلاد.

وقال المصدر إن القرار صدر وتم تطبيقه فورًا من دون أي إعلان أو إنذار مسبق، ما أثار حالة من الإرباك على المراكز الحدودية وفي المطار، إذ لم يبلّغ المسافرون به قبل مدة محددة، وتم منع المئات من المغادرة السبت، ما اضطرهم لخسارة حجوزات سفرهم والأموال التي دفعوها.

وعن إجراءات الحصول على إذن السفر، فيتوجب على الشباب التوجّه إلى شعبة التجنيد، وتقديم طلب، تأشيره من رئيس الشعبة، وتسجيلها في الديوان، ثم تثبيتها في السجل، وتثبيتها على الحاسب، وإعادة ختمها من رئيس الشعبة، وفي حال كنت مٌسدّد مبلغ الكفالة (50 ألف ليرة) عليه إحضار ورقة من البنك العقاري تثبت ذلك.

وفي حال لم تدفع الكفالة من قبل، فعلى الشباب أخذ إيصال من شعبة التجنيد، والتوجّه نحو البنك العقاري لدفع المبلغ، وأخذ إيصال الدفع، والذهاب إلى شعبة التجنيد.

وتبلغ مدة الموافقة ثلاثة أشهر، ويتوجب استصدار إذن سفر جديد كل ثلاثة أشهر، دون الحاجة لدفع 50 ألف مُجدداً.