من دمشق... وزير خارجية إيران يتحدّث عن إدلب

وكالات (قاسيون) – قال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، اليوم الاثنين أنه «يجب تطهير محافظة إدلب من المقاتلين».

وجاء ذلك حسب ما نقلته وكالة فارس أثناء زيارة ظريف للعاصمة السورية دمشق.

وأضاف: «يجب الحفاظ على جميع الأراضي السورية ويجب أن تبدأ جميع الطوائف والمجموعات جولة إعادة البناء بشكل جماعي وأن يعود النازحون إلى عائلاتهم».

وتابع: «ويجب تطهير الأجزاء المتبقية في إدلب من الإرهابيين الباقين وأن تعود المنطقة تحت سيطرة الشعب السوري».

وسبق أن قال وزير الخارجية السوري وليد المعلم، أن «الموضوع الأساسي لقمة روسيا وإيران وتركيا التي ستعقد في طهران، سيكون موضوع تحرير مدينة إدلب السورية».

وأضاف المعلم في مقابلة أجرتها معه قناة روسيا 24: «روسيا وإيران وتركيا، الدول الضامنة لعملية أستانا، دورها مهم جدا، وهذا يعكس أهمية اللقاء الثلاثي. نحن على ثقة بأن الهدف الرئيس لهذه القمة سيكون تحرير إدلب، وهذا ما ينتظره الشعب السوري».