القوات التركية تسير دورية جديدة في منبج وتعزز قواتها على الحدود

(قاسيون)-سيرت القوات التركية والأمريكية، اليوم الأحد، دورية مستقلة جديدة على طول الخط الفاصل بريف حلب الشرقي، فيما عزَّز الجيش التركي قواته على الحدود مع منطقة إدلب.

وقالت رئاسة الأركان التركية، في بيان، إن القوات التركية ونظيرتها الأمريكية سيرت اليوم الدورية المنسقة المستقلة الـ 39، بين منطقة عملية «درع الفرات» بجرابلس ومدينة منبج، شمالي سوريا.

هذا، ووصل رتل كبير من تعزيزات عسكرية تركية، اليوم الأحد، تشمل آليات إلى الحدود مع سوريا مقابل منطقة إدلب.

وذكرت وكالة الأناضول التركية أن التعزيزات التي وصلت ولاية هاتاي الجنوبية دبابات من طراز إم 60 ت، المطورة من قبل شركة أسيلسان التركية، وعدد كبير من الشاحنات العسكرية، وبحسب المعلومات التي حصلت عليها الأناضول، فإن الآليات العسكرية ستنتشر على المخافر الحدودية.

وكانت وسائل إعلام  محلية قد كشفت عن توجه الرتل نحو منطقة إدلب شمال سوريا، وتداول نشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي، صورا للرتل داخل الأراضي التركية بقضاء «ريحانلي» التابع لولاية «هاتاي» جنوب تركيا، المقابلة بمنطقة إدلب، يستعد للدخول من معبر كفرلوسين نحو إدلب.

وأضافت أن ١٢ آلية عسكرية محمل عليها دبابات تركية توجهت نحو يللاداغ التركية المحاذية لمعبر اليمضية السوري، فيما توجهت ٣٠ آلية محمل عليها دبابات باتجاه منطقة باب الهوى.

جدير بالذكر أنه في إطار عملية «درع الفرات» التي انطلقت يوم 24 أغسطس/ آب 2016، تمكنت القوات المسلحة التركية والجيش السوري الحر من تطهير مساحة 2055 كم مربع من الأراضي شمالي سوريا.

وانتهت العملية العسكرية في 29 مارس/ آذار 2017، بعد أن استطاعت القوات المشاركة فيها، تحرير مدينة جرابلس الحدودية وعدة مناطق وبلدات ومدينة الباب التي كانت معقلا لتنظيم الدولة.