أمن النظام بدمشق يعتقل عشرات الطلاب احتجوا على قرار

(قاسيون)-اعتقل الأمن العسكري التابع للنظام السوري، اليوم الثلاثاء، عشرات الطلاب عقب احتجاجهم على قرار للنظام بإلغاء الدورة التكميلية للجامعات.

وكشف موقع صوت العاصمة المحلي، عن تجمعات لعناصر من الشرطة العسكرية ودوريات من سرية المداهمة، الفرع 215 التابعة للأمن العسكري، ودوريات تابعة لإدارة أمن الدولة، انتشرت في ساحة الأمويين ومحيط جامعة دمشق ووزارة التعليم العالي.

وأضاف أن دوريات الأمن اعتقلت أكثر من 30 طالب خلال التحضير لتنفيذ اعتصام يُطالب الوزارة بإصدار قرار الدورة التكميلية.

من جهتها، قالت وسائل إعلام مولية للنظام، أن «قوى حفظ النظام قامت بإيقاف أكثر من شاب كانوا يحضرون لتظاهرة غير مرخصة للمطالبة بالتكميلية»، وذلك عقب إعلانها بأن «القوى الأمنية ستتعامل مع التجمع إن حصل حسب الأنظمة والقوانين وسيتم إيقاف المخالفين للقوانين ذكوراً أم إناثاً».

كما ذكرت صفحات أخرى موالية، على مواقع التواصل الاجتماعي، أن العشرات من الطلاب بدأوا بالتجمع في ساحة الأمويين يحملون لافتات كتبت عليها مطالبهم حينما تفاجأوا بقوى أمنية وعناصر حفظ النظام ينهالون عليهم بالهراوات ويعتقلون العشرات من زملائهم، وأردفت أنهم سارعوا بالفرار فيما بقي مصير رفاقهم الآخرين مجهولاً.

وكانت وزارة التعليم العالي بحكومة النظام أصدرت قرارًا، في يوم السبت 18 من آب، يقضي بإلغاء الدورة التكميلية في الجامعات السورية للعام الدراسي 2018 – 2019، وإبقائها فقط لطلاب سنة التخرج على أربعة مقررات حصرًا، وهو ما يعني وقف إعطاء تأجيل للخدمة الإلزامية بقوات النظام للطلاب الراسبين.