أمريكا: التوتر مع تركيا لم يؤثر على عمليات منبج

وكالات(قاسيون)-شدد مسؤول بوزارة الخارجية الأمريكية، اليوم الجمعة، أن التوتر بين واشنطن وأنقرة لم يؤثر على العمليات المشتركة في منبج لريف حلب الشرقي.

وأضاف المسؤول أنه لن يتم تقديم أي تمويل دولي لإعادة إعمار سوريا قبل بدء عملية سياسية «جادة ولا رجعة فيها» بقيادة الأمم المتحدة، وذلك مع قيام الولايات المتحدة بإعادة توجيه ملايين الدولارات من التمويل المخصص لإرساء الاستقرار بالمناطق المستردة من تنظيم الدولة الإسلامية في سوريا لأغراض أخرى.

وأعلنت الوزارة أيضا أنه تم تعيين سفير الولايات المتحدة السابق لدى العراق جيم جيفري مستشارا خاصا لوزير الخارجية مايك بومبيو معنيا بالإشراف على المحادثات بخصوص انتقال سياسي في سوريا.

وأمس الخميس، اتفق الوزير بومبيو والمبعوث الخاص دي مستورا على أنه يتوجب على جميع الأطراف المعنية اتباع الطريق السياسي، وأن من السابق لأوانه أي حديث عن إعادة الإعمار في سوريا في ظل غياب الحل السياسي هناك.