تركيا تنتظر انسحاب YPG من شرق الفرات

وكالات(قاسيون)-أعلن المتحدث باسم الرئاسة التركية، إبراهيم كالن، اليوم الأربعاء، أن بلاده تنتظر انسحاب وحدات حماية الشعب YPG (مصنف على قوائم الإرهاب التركية)، من شرق نهر الفرات بشكل كامل.

وتحدث «كالن»، حول الوضع الأمني في شمال سوريا، في مؤتمر صحفي بالعاصمة التركية أنقرة، قائلاً:« إن عناصر PYD/YPG بدأوا بالانسحاب من منطقة منبج السورية ومحيطها، وما ننتظره هو انسحابهم إلى شرقي نهر الفرات بشكل كامل».

وذكر «كالن»، أنه من المقرر عقد الاجتماع الثالث (لمباحثات أستانة بين تركيا وروسيا وإيران) في طهران خلال الأسبوع الأول من سبتمبر/أيلول المقبل، بحضور رؤساء الدول الثلاثة، وقال إن تركيا تولي اهتماما كبيراً لمحادثات أستانة، من أجل إنهاء الأزمة السورية المستمرة منذ 7 أعوام بالطرق السلمية والدبلوماسية.

ولفت إلى أن الاجتماع المرتقب سيتناول آخر المستجدات على الساحة السورية، وخاصة الأوضاع في محافظة إدلب شمالي البلاد.

وتابع قائلاً: «في الأونة الأخيرة تشهد إدلب نوعا من التحركات، وتركيا كونها دولة ضامنة لا تريد أن تحدث في هذه المدينة أحداثاً مماثلة لتلك التي حدثت في حماة ودرعا والقنيطرة، ونعمل عبر كافة مؤسساتنا المعنية لمنع حدوث أي تصعيد في إدلب».

ووجه كالن نداءً بخصوص ضرورة وقف النظام السوري هجماته على محافظة إدلب وباقي المناطق السورية على الفور.