اشتباكات بين تحرير الشام وتنظيم الدولة بإدلب

إدلب(قاسيون)-جرت اشتباكات عنيفة بين هيئة تحرير الشام وتنظيم الدولة، أمس الأحد، على محور أم الخلاخيل بالريف الشرقي لمحافظة إدلب شمال سوريا.

وأدت المعارك بين الطرفين لسقوط قتلى وجرحى في صفوف التنظيم، فيما قامت الفصائل باستهداف معاقل عناصر التنظيم على محور أم الخلاخيل ومحيط قرية النيحة بصواريخ الغراد وقذائف المدفعية.

وقال مسؤول عسكري بالهيئة أنهم قاموا باستهداف «عصابات البغدادي بالأسلحة الثقيلة والمتوسطة بعد رصد عدة مجموعات تحاول التقدم من قرية شم الهوى نحو نقاط المرابطين في قرية أرض الزرزور جنوب إدلب»، مشيرا إلى وجود «حالة من التخبط تسود صفوف الخوارج».

يأتي هذا عقب سماح قوات النظام والميليشيات المساندة لها لتنظيم الدولة، بالعبور نحو قرية أم الخلاخيل جنوب شرق إدلب، لتصبح خط تماس مباشر بين فصائل المعارضة والتنظيم.